21
إكسير المحبّة

« يَـأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ اذْكُرُواْ اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا * وَ سَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَ أَصِيلاً »۱. « فَإِذَا قَضَيْتُمُ الصَّلَوةَ فَاذْكُرُواْ اللَّهَ قِيَـمًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِكُمْ »۲.

۰.لقد قال الصادق عليه السلام :«ما مِن شَيءٍ إلاَّ ولَهُ حَدٌّ يَنتَهي إلَيهِ، إلاَّ الذِّكر فَلَيسَ لَهُ حَدٌّ يَنتَهي إلَيهِ ... ثُمّ تَلا هذِهِ الآيَةَ : « يَـأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ اذْكُرُواْ اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا»»۳.

نقطتان مهمّتان

يبدو من الضروري هنا الالتفات إلى نقطتين مهمّتين ، هما :
الاُولى : إنّ ما يوجب ظهور آثار الذكر في تخلية القلب وتجليته وبلوغ مرتبة المعرفة الشهوديّة ومحبّة اللّه هو الإكثار من الذكر والدوام عليه ، كما صرّحت بذلك الكثير من النصوص التي مرّت سابقا ، وتأسيسا على هذا القول فإنّ الذكر الذي لا دوام له ولا غلبة له على القلب ، لا يستطيع أن يكون منطلقا لحركة الإنسان صوب الكمال المطلق .

1.الأحزاب : ۴۱ ، ۴۲ .

2.النساء : ۱۰۳ .

3.الكافي : ۲ / ۴۹۸ / ۱ .


إكسير المحبّة
20

۰.«إنَّ اللّهَ سُبحانَهُ وتَعالى جَعَلَ الذِّكرَ جِلاءً لِلقُلوبِ ؛ تَسمَعُ بِهِ بَعدَ الوَقرَةِ ، وتُبصِرُ بِهِ بَعدَ العَشوَةِ ، وتَنقادُ بِهِ بَعدَ المُعانَدَةِ» ۱ .

۰.«مُداوَمَةُ الذِّكرِ قوتُ الأَرواحِ ، ومِفتاحُ الصَّلاحِ» ۲ .

المجموعة الثالثة : النصوص التي اعتبرت الاُنس باللّه ومجالسته ومحبّته كثمرة لذكره ، نظير ما نقل عن رسول اللّه صلى الله عليه و آله في قوله :

۰.«مَن أكثَرَ ذِكرَ اللّهِ عَزَّ وجَلَّ أحَبَّهُ» .

۰.وما روي عن أمير المؤمنين عليه السلام قوله :«الذِّكرُ مِفتاحُ الاُنسِ» .

۰.«ذِكرُ اللّهِ قوتُ النُّفوسِ ، ومُجالَسَةُ المَحبوبِ» ۳ .

يُستدلّ من هذه النصوص على أنّ ذكر اللّه يُجلي في الخطوة الاُولى من السلوك إليه مرآة القلب من صدأ الرذائل والقبائح ، ويقوّي في الخطوة الثانية قدرته على اكتساب المعارف الشهوديّة ، ويقدّم في الخطوة الثالثة اكسير محبّة الواحد الأحد لسالكي هذا السبيل .
ونظرا لأهمّيّة دور ذكر اللّه في بناء الإنسان المؤمن والمجتمع الموحّد ، فقد حثّت الآيات الكريمة والأحاديث الشريفة على وجوب الإكثار منه ، بل وديمومته .
قال سبحانه وتعالى :

1.نهج البلاغة : الخطبة ۲۲۲ .

2.غرر الحكم : ۹۸۳۲ .

3.اُنظر : ص ۴۶ ، ح ۳۴ و ص ۴۷ ، ح ۳۷ و ص ۴۸ ، ح ۳۸ .

  • نام منبع :
    إكسير المحبّة
    المساعدون :
    التقديري، محمد؛ المسعودي، عبد الهادي
    المجلدات :
    1
    الناشر :
    دارالحدیث للطباعة و النشر
    مکان النشر :
    قم المقدسة
    تاریخ النشر :
    1425 ق / 1383 ش
    الطبعة :
    الثانية
عدد المشاهدين : 30724
الصفحه من 144
طباعه  ارسل الي