9
موسوعة الامام الحسين عليه السّلام في الکتاب و السّنّة و التّاريخ ج1

والمؤثّر في أحداث المجتمع الإسلامي ، كما أنّ دراسة كلماته وأقواله الواصلة إلينا ـ والتي تتمتّع بحجم كبير نسبيّاً ، وتعتبر تراثه العلمي ـ تبيّن اهتمامه بالتربية الأخلاقيّة والمعنويّة للبشريّة .
وكلّ مرحلة من تاريخ حياة الإمام الحسين عليه السلام تتضمّن مزايا وخصوصيّات تستحقّ التأمّل ، وتلهم الدروس والعبر . ومن أهمّ خصوصيّات المرحلة الاُولى نشأته في كنف النبيّ صلى الله عليه و آله ، وتمتّعه بتأثيراته العاطفيّة والروحيّة .
وتقترن المرحلة الثانية بعزلة الإمام سياسيّاً وعلاقته بالخلفاء ، ونطالع فيها دوره في الأحداث المهمّة التي وقعت في عهد شبابه (مثل فتوحات أفريقيا وطبرستان ، والحيلولة دون مقتل عثمان) وهي خصوصيّات جديرة بالبحث والدراسة .
وأمّا خصائص المرحلة الثالثة فمنها مشاركته في الحروب الثلاثة : الجمل وصفّين والنهروان ، وكذلك حضوره الفاعل إلى جانب أبيه .
ومن خصائص المرحلة الرابعة تأييده لقرارات الإمام الحسن عليه السلام في تعامله مع معاوية ، واحترامه التامّ لأخيه ، إلى جانب اعتراضاته ومواقفه إزاء حكومة معاوية والتي مهّدت الأرضية لحادثة عاشوراء .
ونصل أخيراً إلى المرحلة الخامسة التي تعدّ ـ رغم قصرها بالنسبة لبقيّة المراحل ـ أهمّ فصول حياته وأكثرها حسّاسية ومفاخر .
ويبدأ تاريخ النهضة الحسينيّة من أواخر شهر رجب سنة 60 للهجرة ، تزامناً مع حركة الإمام من المدينة إلى مكّة ، وتمثّلت نهايتها في عودة أهل بيته إلى المدينة .
وقد كانت هذه المرحلة ـ والتي استمرّت أقلّ من سنة ۱ ـ قصيرة للغاية ، وعابرة من

1.. لا نعلم على وجه الدقّة تاريخ عودة أهل البيت إلى المدينة ، ولكن يمكننا القول ـ باطمئنان ـ أنّهم عادوا إلى المدينة قبل مضيّ سنة على خروجهم منها .


موسوعة الامام الحسين عليه السّلام في الکتاب و السّنّة و التّاريخ ج1
8

وإقدام عدد من المترجمين المعروفين على ترجمتها إلى اللغات الفارسية والاُردية والتركية والإنجليزية وغيرها ، خلال مدّة وجيزة . ۱
وها نحن الآن نشهد نتاج الجهد الثاني في هذا المجال ، ألا وهو موسوعة الإمام الحسين عليه السلام .
وفي الغالبِ عُرف الإمام الحسين عليه السلام بين الشيعة والمسلمين، بل المجتمعات البشريّة الاُخرى من خلال حادثة عاشوراء ، والتي تمثّل أبرز أبعاد حياته عليه السلام وأكثرها إشراقاً ، فإذا ما اقترنت هذه المرحلة من حياته مع المراحل الاُخرى ، فسوف نحصل على معرفته بشكل أكمل . ولهذا حاولنا أن نتناول في هذه الموسوعة جميع مراحل حياة الإمام الحسين عليه السلام . نعم ؛ إنّ أهمّية حادثة عاشوراء وعظمتها تستوجبان أن تُبذل جهود علميّة بالمستوى المطلوب فيما يتعلّق بتلك المرحلة .
ويمكن تقسيم تاريخ حياة أبي عبد اللّه الحسين عليه السلام المشرقة والمشرّفة إلى خمس مراحل :
المرحلة الاُولى : الفترة المتزامنة مع حياة النبيّ صلى الله عليه و آله (4 ـ 11 هـ . ق) .
المرحلة الثانية : من رحيل النبيّ صلى الله عليه و آله إلى نهاية خلافة عثمان (11 ـ 35 هـ . ق) .
المرحلة الثالثة : الفترة المتزامنة مع خلافة أبيه الإمام عليّ عليه السلام (35 ـ 40 هـ . ق) .
المرحلة الرابعة : بعد شهادة الإمام عليّ عليه السلام حتّى موت معاوية وتولّي يزيد للحكم (40 ـ 60 هـ . ق) .
المرحلة الخامسة : عهد الثورة ضدّ حكومة يزيد (60 ـ 61 هـ . ق) .
ويتّضح من خلال دراسة المراحل المذكورة لحياة الإمام الحسين عليه السلام ، وجوده الفاعل

1.جدير بالذكر أنّ هذه الموسوعة قد حازت على الجائزة الاُولى في الدورة الثانية لاختيار «كتاب عام الولاية» ، بالإضافة إلى جوائز وأنواط علميّة وثقافية متعدّدة اُخرى (راجع : موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب عليه السلام : ج ۱ «المقدّمة») .

  • نام منبع :
    موسوعة الامام الحسين عليه السّلام في الکتاب و السّنّة و التّاريخ ج1
    سایر پدیدآورندگان :
    المساعدون : الطباطبائي نژاد،سيد محمود؛ السيّد طبائي،سيد روح الله
    تاریخ انتشار :
    1389
عدد المشاهدين : 122586
الصفحه من 426
طباعه  ارسل الي