1
همنشينى

691 - مَن يَجوزُ حَبسُهُ‏

۰.3389.الإمامُ عليٌّ عليه السلام : يَجِبُ على‏ الإمامِ أنْ يَحْبِسَ الفُسّاقَ مِن العُلَماءِ ، والجُهّالَ مِن الأطِبّاءِ ، والمَفالِيسَ مِن الأكْرِياءِ .۱

۰.3390.عنه عليه السلام : إذا ارْتَدَّتِ المَرأةُ عنِ الإسلامِ لَم تُقْتَلْ ، ولكنْ تُحْبَسُ أبداً .۲

۰.3391.الكافي : إنّ أميرَ المؤمنينَ عليه السلام كانَ لا يَرى‏ الحَبْسَ إلّا في ثلاثٍ : رجُلٌ أكلَ مالَ اليَتيمِ، أو غَصَبهُ ، أو رجُلٌ اؤتُمِنَ على‏ أمانَةٍ فَذَهبَ بِها .۳

۰.3392.دعائم الإسلام عَن عَليٍّ عليه السلام : أنّه اسْتَدرَكَ على‏ ابنِ هَرْمَةَ خِيانَةً - وكانَ على‏ سُوقِ الأهوازِ - فكَتبَ إلى‏ رِفاعَةَ : إذا قَرَأتَ كِتابي فَنَحِّ ابنَ هَرْمَةَ عنِ السُّوقِ ، وأوْقِفْهُ للنّاسِ واسْجُنْهُ ونادِ علَيهِ ، واكتُبْ إلى‏ أهلِ عَمَلِكَ تُعْلِمهُم رَأيي فيه ، ولا تَأخُذْكَ فيهِ غَفلَةٌ ولا تَفريطٌ فتَهْلِكَ عندَ اللَّهِ وأعزِلَكَ أخْبَثَ عَزْلَةٍ ، واُعيذُكَ باللَّهِ مِن ذلكَ .
فإذا كانَ يَومُ الجُمُعةِ فأخْرِجْهُ مِن السِّجنِ واضْرِبْهُ خَمسةً وثلاثينَ سَوْطاً ، وطُفْ بهِ في الأسْواقِ ، فمَنْ أتى‏ علَيهِ بشاهِدٍ فحَلِّفْهُ مَع شاهِدِهِ ، وادْفَعْ إلَيهِ مِن مَكْسَبِهِ ماشَهِدَ بهِ علَيهِ ، ومُرْ بهِ إلى‏ السِّجنِ مُهاناً مَقْبوحاً مَنْبوحاً ، واحزِمْ رِجلَيهِ بحِزامٍ وأخْرِجْهُ وَقتَ الصّلاةِ ، ولا تَحُلْ بَيْنَهُ وبينَ مَن يَأتيهِ بمَطْعَمٍ أو مَشْرَبٍ أو مَلْبَسٍ أو مَفْرَشٍ .
ولا تَدَعْ أحَداً يَدخُلُ إلَيهِ مِمّنْ يُلَقِّنُهُ اللَّدَدَ ، ويُرَجّيهِ الخُلوص، فإنْ صَحَّ عندكَ أنَّ أحَداً لَقّنَهُ ما يَضُرُّ بهِ مُسلماً فاضْرِبْهُ بالدَّرّةِ فاحْبِسهُ حتّى‏ يَتوبَ .
ومُرْ بإخْراجِ أهلِ السِّجن فِي اللَّيلِ إلى‏ صَحْنِ السِّجْنِ لِيتَفرَّجوا غيرَ ابنِ هَرْمَةَ ، إلّا أنْ تَخافَ مَوتَهُ فتُخرِجَهُ مَع أهلِ السِّجنِ إلى‏ الصَّحْنِ .
فإن رأيتَ بهِ طاقةً أوِ اسْتِطاعَةً *فاضْرِبْهُ بَعدَ ثلاثينَ يَوماً خَمسَةً وثَلاثينَ سَوْطاً بَعد الخَمسةِ والثَّلاثينَ الاُولى‏ .
واكتُبْ إليَّ بما فَعلْتَ في السُّوقِ ومنِ اخْتَرْتَ بعد الخائنِ ، واقْطَعْ عنِ الخائنِ رِزْقَهُ .۴

1.كتاب من لا يحضره الفقيه : ۳/۳۱/۳۲۶۶ .

2.تهذيب الأحكام : ۱۰/۱۴۲/۵۶۴ .

3.الكافي : ۷/۲۶۳/۲۱ .

4.دعائم الإسلام : ۲/۵۳۲/۱۸۹۲ .


همنشينى
  • نام منبع :
    همنشينى
    منبع :
    ميزان الحكمه ج6 و ج2
تعداد بازدید : 2363
صفحه از 8
پرینت  ارسال به