وداع با ماه مبارک رمضان - صفحه 1

الفصل الأوّل : وداع شهر رمضان

1 / 1

وَداعُ الشَّهرِ في آخِرِ جُمُعَةٍ مِنهُ

۳۲۲.فضائل الأشهر الثلاثة عن جابر بن عبد اللّه الأنصاري :دَخَلتُ عَلى رَسولِ اللّهِ صلى الله عليه و آلهفي آخِرِ جُمُعَةٍ مِن شَهرِ رَمَضانَ ، فَلَمّا بَصُرَ بي ، قالَ لي : «يا جابِرُ ، هذا آخِرُ جُمُعَةٍ مِن شَهرِ رَمَضانَ ، فَوَدِّعهُ وقُل :

اللّهُمَّ لا تَجعَلهُ آخِرَ العَهدِ مِن صِيامِنا إيّاهُ ، فَإِن جَعَلتَهُ فَاجعَلني مَرحوماً ، ولا تَجعَلني مَحروماً .

فَإِنَّهُ مَن قالَ ذلِكَ ظَفِرَ بِإِحدَى الحُسنَيَينِ ، إمّا بِبُلوغِ شَهرِ رَمَضانَ [ مِن قابِلٍ] ، ۱ وإمّا بِغُفرانِ اللّهِ ورَحمَتِهِ» . ۲

1 / 2

وَداعُ الشَّهرِ في آخِرِ لَيلَةٍ مِنهُ

۳۲۳.الإقبال :اِعلَم أنَّ وَقتَ الوَداعِ لِشَهرِ الصِّيامِ رَوَيناهُ عَن أحَدِ الأَئِمَّةِ ـ عَلَيهِم

أفضَلُ السَّلامِ ـ مِن كِتابٍ فيهِ مَسائِلُ جَماعَةٍ مِن أعيانِ الأَصحابِ ، وقَد وَقَّعَ عليه السلام بَعدَ كُلِّ مَسأَلَةٍ بِالجَوابِ ، وهذا لَفظُ ما وَجَدناهُ :

وَداعُ ۳ شَهرِ رَمَضانَ مَتى يَكونُ؟ فَقَدِ اختَلَفَ أصحابُنا فَبَعضُهُم قالَ : هُوَ في آخِرِ لَيلَةٍ مِنهُ ، وبَعضُهُم قالَ : هُوَ في آخِرِ يَومٍ مِنهُ ، إذا رُئِيَ هِلالُ شَوّالٍ .

الجَوابُ : «العَمَلُ في شَهرِ رَمَضانَ في لَياليهِ ، وَالوَداعُ يَقَعُ في آخِرِ لَيلَةٍ مِنهُ ، فَإِن خافَ أن يَنقُصَ الشَّهرُ جَعَلَهُ في لَيلَتَينِ» . ۴

1.أثبتنا ما بين المعقوفين من الإقبال ج ۱ ص ۴۲۲ .

2.فضائل الأشهر الثلاثة : ص ۱۳۹ ح ۱۴۹ ، بحارالأنوار : ج ۹۸ ص ۱۷۲ ح ۱ .

3.في المصدر : «من وداع» ، وحذفنا «من» طبقاً لبحار الأنوار .

4.الإقبال : ج ۱ ص ۴۲۱ ، بحارالأنوار : ج ۹۸ ص ۱۷۱ ح ۱ .

صفحه از 27