7
الشّافي في شرح أصول الكافي ج2

السابع والعشرون : باب الابتلاء والاختبار .
الثامن والعشرون : باب السعادة والشقاء .
التاسع والعشرون : باب الخير والشرّ .
الثلاثون : باب الجبر والقدر، والأمر بين الأمرين .
الحادي والثلاثون : باب الاستطاعة .
الثاني والثلاثون : باب البيان والتعريف ولزوم الحجّة .
الثالث والثلاثون : باب [اختلاف الحجّة على عباده]. ۱
الرابع والثلاثون : باب حجج اللّه على خلقه .
الخامس والثلاثون : باب الهداية أنّها من اللّه .
اعلم أنّ ما نذكره في مقام تفسير متشابهات القرآن أو متشابهات الأحاديث إبداءُ احتمالٍ، أو نقلٌ ربّما لم يصرّح فيه بالمنقول عنه .
والمراد بكتاب التوحيد كتاب تذكر فيه المسائل المتعلّقة بالتوحيد ، أي بالإقرار بأن لا إله إلّا اللّه . وهذه المسائل على أربعة أقسام ؛ لأنّها إمّا متعلّقة بالجزء الوجودي ،2للتوحيد، وهو الإقرار بوجود اللّه تعالى ؛ وإمّا متعلّقة بجزئه العدمي، وهو الإقرار بأنّ اللّه واحد، أي لا شريك له في الاُلوهيّة. وكلّ منهما إمّا متعلّقة بأحد الجزءين صريحا، وإمّا متعلّقة به تأويلاً، بأن يكون المقصود فيها بيان لازمه، أو إبطال منافيه .
و«التوحيد» مصدر وحّده: إذا نسبه إلى الوحدة، كعدّله تعديلاً: إذا نسبه إلى العدالة ؛ وذلك لأنّ اللّه تعالى واحد أزلاً وأبدا قبل وجود الموحِّدين .
ولفظ «اللّه » مشتقّ من «إله» على وزن فِعال بمعنى فاعل، من ألَهَهُم ـ كنَصَرَ ـ أي استحقّ عبادتهم، اُدخل عليه حرف التعريف للعهد، وحذفت الهمزة، فهو جارٍ مجرى العَلَم وليس علما، ومعناه: الذي يستحقّ عبادة كلّ من سواه، ولا يستحقّ غيره عبادته ،

1.ما بين المعقوفين من الكافي المطبوع .


الشّافي في شرح أصول الكافي ج2
6

السابع : باب النسبة .
الثامن : باب النهي عن الكلام في الكيفيّة .
التاسع : باب في إبطال الرؤية .
العاشر : باب النهي عن الصفة بغير ما وصف به نفسه جلّ وتعالى .
الحادي عشر : باب النهي عن الجسم والصورة .
الثاني عشر : باب صفات الذات .
الثالث عشر : باب آخَرُ وهو ۱ من الباب الأوّل .
الرابع عشر : باب الإرادة أنّها من صفات الفعل وسائر صفات الفعل .
الخامس عشر : باب حدوث الأسماء .
السادس عشر : باب معاني الأسماء واشتقاقها .
السابع عشر : باب آخَرُ وهو من الباب الأوّل ، إلّا أنّ فيه زيادةً، وهو الفرق ما بين المعاني التي تحت أسماء اللّه تعالى وأسماء المخلوقين .
الثامن عشر : باب تأويل الصمد .
التاسع عشر : باب الحركة والانتقال .
العشرون : باب العرش والكرسيّ .
الحادي والعشرون : باب الروح .
الثاني والعشرون : باب جوامع التوحيد .
الثالث والعشرون : باب النوادر .
الرابع والعشرون : باب البداء .
الخامس والعشرون : باب في أنّه لا يكون شيء في الأرض ولا في السماء إلّا بسبعة .
السادس والعشرون : باب المشيئة والإرادة .

1.في «ج» : - «هو» .

  • نام منبع :
    الشّافي في شرح أصول الكافي ج2
    تعداد جلد :
    5
    ناشر :
    دارالحدیث با همکاری سازمان اوقاف و امور خیریه
    محل نشر :
    قم
    تاریخ انتشار :
    1387
    نوبت چاپ :
    اول
تعداد بازدید : 37386
صفحه از 584
پرینت  ارسال به