3
شرح دعاء أبي حمزة الثمالي

المقدّمةُ

من أهمّ الطرق التي استفاد منها الأئمّة الأطهار عليهم السلام لنشر التعاليم الإسلامية، هو تعليم الدعاء ، خصوصاً في الفترة التي عاش بها الأئمّة من إمامة الحسن إلى إمامة السجّاد عليهماالسلام ، حيث اقتضت الظروف الاستفادة من الدعاء كوسيلة لتوجيه قلوب الناس نحو اللّه تعالى والدين الإسلامي الحنيف ، وتهذيب النفوس وتربيتها بما يكفل هدايتها نحو الطريق القويم .
ويعتبر الدعاء المشهور بدعاء أبي حمزة الثُّمالي أحد أدعية الإمام السجّاد المهمّة المؤثّرة في تربية النفوس وإيجاد دوافع الابتهال والتضرّع بحضرة الباري تعالى .
وهذا الكتاب الذين بين يديك عزيزنا القارئ ، هو شرح غير كامل لهذا الدعاء ، سطّرته يراع المرحوم آية اللّه الشيخ علي الأحمدي الميانجي رحمه الله ، نقدّمه لأهل العرفان والمتعلّقين بهذا التراث التربوي الخالد .
نتطرّق في مقدّمة الكتاب إلى ذكر عدّة فصول تمهيدية .
الفصل الأوّل : التعريف بشخصية أبي حمزة الثمالي .
الفصل الثاني : التعريف بالدعاء .
الفصل الثالث : نبذة من سيرة شارح الدعاء .
الفصل الرابع : التعريف بخصوصيات الكتاب .
آملين من اللّه تعالى أن يفيد به بما يكفل النجاة في الدارين ، إنّه وليّ المؤمنين .

الفصل الأوّل : التعريف بشخصية أبي حمزة الثمالي

اسمه وكنيته ولقبه

أبو حمزة ثابت بن دينار ، الثمالي ، ۱ الأزدي الكوفي.
ذكر ذلك جمع من الأعلام ، كالكشّي ، ۲ والشيخ الطوسي ، ۳ وابن داوود الحلّي ، ۴
والعلّامة الحلّي . ۵
وقيل : اسم أبيه «سعيد» ، نقل ذلك ابن حجر ، ۶ والمزّي ، ۷ والداوودي . ۸
يكنّى ب«أبي حمزة» ، وهي الكنية التي غلبت على اسمه واشتهر بها ، وقد وردت في أسانيد غالب الروايات من كتب الفريقين.
و«حمزة» أكبر أبنائه ، استُشهد هو وأخواه : نوح ومنصور مع زيد بن علي عليهماالسلامفي ثورته. ۹
ويكنّى ب«ابن أبي صفية» ، وردت هذه الكنية في كتب الحديث والرجال مقرونة باسمه «ثابت بن أبي صفية» ، وهكذا عنونه محدّثو السنّة في كتب الرجال والترجمة. ۱۰
عنون بذلك أحمد بن حنبل ، ۱۱ وإبراهيم بن يعقوب الجوزجاني ، ۱۲ والنسائي ، والعقيلي ۱۳ ، ۱۴ وابن أبي حاتم ، ۱۵ وابن حبّان ، ۱۶ وابن عدي ، ۱۷ والدارقطني ، ۱۸ وابن حجر ، ۱۹ والمزّي ، ۲۰ والذهبي . ۲۱

1.قال ابن خلكان : الثمالي ـ بضمّ الثاء المثلّثة وفتح الميم وبعد الألف لام ـ هذه النسبة إلى ثمالة، واسمه عوف بن أسلم، وهو بطن من الأزد. قال المبرّد فى كتاب الاشتقاق : إنّما سُمّيت ثمالة؛ لأنّهم شهدوا حربا فُني فيها أكثرهم، فقال الناس : ما يبقي منهم إلّا ثمالة ، والثمالة : هي البقيّة اليسيرة (وفيات الأعيان : ج ۴ ص ۳۲۰). وفي تنقيح المقال : لُقّب عوف بالثمالي؛ لأنّه أطعم قومه وسقاهم لبنا بثمالته.

2.اختيار معرفة الرجال: ج ۲ ص ۴۵۵.

3.الفهرست للطوسي: الترجمة ۱۳۶ ص ۷۱.

4.رجال ابن داوود: الترجمة ۲۷۷ ص ۵۹.

5.رجال العلّامة الحلّي: الترجمة ۵ ص ۲۹.

6.تهذيب التهذيب: ج ۲ ص ۷.

7.تهذيب الكمال: ج ۴ الترجمة ۸۱۹.

8.طبقات المفسّرين: ج ۱ ص ۱۲۶.

9.رجال النجاشي: ج ۱ الترجمة ۲۹۴ ص ۲۸۹.

10.انظر : الكامل في ضعفاء الرجال: ج ۵ ص ۱۸۳۱.

11.الجامع في العلل ومعرفة الرجال: ج ۲ الترجمة ۱۰۲۲ ص ۱۱۸.

12.أحوال الرجال: الترجمة ۸۲ ص ۷۰.

13.الضعفاء الكبير: ج ۱ الترجمة ۲۱۴ ص ۱۷۲.

14.الضعفاء والمتروكين: الترجمة ۹۵ ص ۶۹.

15.الجرح والتعديل: ج ۱ الترجمة ۱۸۱۳ ص ۴۵۰.

16.كتاب المجروحين: ج ۱ ص ۲۰۸.

17.الكامل في ضعفاء الرجال: ج ۲ ص ۵۲۰.

18.الضعفاء والمتروكين: الترجمة ۱۳۹ ص ۷۱.

19.تهذيب التهذيب: ج ۲ ص ۷.

20.تهذيب الكمال: ج ۴ الترجمة ۸۱۹ ص ۳۵۷.

21.ميزان الاعتدال: ج ۱ الترجمة ۱۳۵۸ ص ۳۶۳.


شرح دعاء أبي حمزة الثمالي
2
  • نام منبع :
    شرح دعاء أبي حمزة الثمالي
    سایر پدیدآورندگان :
    هوشمند، مهدي
    تعداد جلد :
    1
    ناشر :
    سازمان چاپ و نشر دارالحدیث
    محل نشر :
    قم
    تاریخ انتشار :
    1388
    نوبت چاپ :
    اول
تعداد بازدید : 131594
صفحه از 464
پرینت  ارسال به