عیسی

كان سمّاه اللَّه بالمسيح عيسى‏ (آل عمران آية 45) ، وكان كلمة للَّه وروحاً منه (النساء آية 171)، وكان إماماً (الأحزاب آية 7)، وكان من شهداء الأعمال (النساء آية 159 ، المائدة آية 117) ، وكان مبشّراً برسول اللَّه صلى اللَّه عليه وآله (الصفّ آية 6) ، وكان وجيهاً في الدنيا والآخرة ومن المقرّبين (آل عمران آية 45)
 1147

المَعاد

المَعادُ مِضمارُ العَمَلِ، فمُغتَبِطٌ بِما احتَقَبَ غانِمٌ، ومُبتَئسٌ بِما فاتَهُ نادِمٌ
 3356

العَجز

العَجزُ سَبَبُ التَّضيِيعِ
 1827

العَيش‏

إنَّ أهنَأ النّاسِ عَيشاً مَن كانَ بِما قَسَمَ اللَّهُ لَهُ راضِياً
 2342

التَّعيير

مَن عَيَّرَ أخاهُ بِذَنبٍ قَد تابَ مِنهُ لَم يَمُتْ حَتّى‏ يَعمَلَهُ
 2359

العَيب‏

مَن أبصَرَ عَيبَ نَفسِهِ شُغِلَ عَن عَيبِ غَيرِه
 3978

الاستِعاذة

اَللَّهُمَّ إنّي أعوذُ بِكَ مِن شَرِّ ما عَمِلتُ، ومِن شَرِّ ما لَم أعمَلْ بَعدُ
 1441

العِيد

إنَّما هُوَ عيدٌ لِمَن قَبِلَ اللَّهُ صِيامَهُ وشَكَرَ قِيامَهُ، وكُلُّ يَومٍ لا يُعصى‏ اللَّهُ فيهِ فهُوَ عيدٌ
 1625

العادَة

لِلعادَةِ عَلى‏ كُلِّ إنسانٍ سُلطانٌ
 2531

المعاد (صفةُ المحشر)

يَموتُ الرَّجُلُ عَلى‏ ما عاشَ عَلَيهِ، ويُحشَرُ عَلى‏ ما ماتَ عَلَيهِ
 2701

المعاد (أشراطُ الساعة)

لا تَقومُ السّاعَةُ حَتّى‏ يَحمِلَ الرَّجُلُ جِرابَ المالِ فيَطوفَ بِه فَلا
 3248

العَهد

المُسلِمونَ عِندَ شُروطِهِم ما وافَقَ الحَقَّ مِن ذلكَ
 1680

المُعانَقة

إنَّ مِن تَمامِ التَّحِيَّةِ لِلمُقيمِ المُصافَحَةَ، وتَمامُ التَّسليمِ عَلَى المُسافِرِ المُعانَقَةُ
 1591

كتابُ الأعمال‏

فَاتَّقوا اللَّهَ الّذي أنتُم بِعَينهِ، ونَواصيكُم بِيَدِهِ، وتَقَلُّبُكُم في قَبضَتِهِ، إن أسرَرتُم عَلِمَهُ...
 1442

عَرضُ الأعمال‏

إنَّ أعمالَ هذهِ الاُمَّةِ ما مِن صَباحٍ إلّا وتُعرَضُ عَلَى اللَّهِ تَعالى
 1105

العمل

إنَّكُم إلى‏ إعرابِ الأعمالِ أحوَجُ مِنكُم إلى‏ إعرابِ الأقوالِ
 4017

العُمر

العُمرُ أنفاسٌ مُعَدَّدَةٌ
 2827

الاعتكاف‏

لَا اعتِكافَ إلّا في مَسجِدِ جَماعَةٍ قَد صَلّى‏ فيهِ إمامُ عَدلٍ بِصَلاةِ جَماعَةٍ
 1322

العلم‏

ذَنبُ العالِمِ واحِدٌ، وذَنبُ الجاهِلِ ذَنبانِ
 11596

العقل‏

عَقلُ المَرءِ نِظامُهُ، وأدَبُهُ قِوامُهُ، وصِدقُهُ إمامُهُ، وشُكرُهُ تَمامُهُ
 4139
الصفحه من 3
عدد الموارد : 53