77
تربية الطّفل في الإسلام

۲۱۳.المناقب لابن شهر آشوب عن عبد الرحمن بن أبي ليلى :كُنَّا جُلوسا عِندَ رَسولِ اللّه ِ صلى الله عليه و آله إذ أقبَلَ الحُسَينُ عليه السلام فَجَعَلَ يَنزو عَلى ظَهرِ النَّبِيِ صلى الله عليه و آله وعَلى بَطنِهِ، فَبالَ، فَقالَ : دَعوهُ. أبو عُبَيدٍ فِي غَريبِ الحَديثِ أنَّهُ قالَ صلى الله عليه و آله : لا تُزْرِمُوا ابنِي: أي لا تَقطَعُوا عَلَيهِ بَولَهُ ـ ثُمَّ دَعا بِماءٍ فَصَبَّهُ عَلى بَولِهِ ۱ . ۲

۲۱۴.مسند ابن حنبل عن عيسى بن عبد الرحمن عن جدّه :كُنَّا عِندَ النَّبِيِ صلى الله عليه و آله فَجاءَ الحَسَنُ بنُ عَلِيٍ يَحبُو حَتَّى صَعِدَ عَلى صَدرِهِ، فَبالَ عَلَيهِ، فَابتَدَرناهُ لِنَأخُذَهُ، فَقالَ النَّبِيُ صلى الله عليه و آله : ابني ابني، قالَ : ثُمَّ دَعا بِماءٍ فَصَبَّهُ عَلَيهِ. ۳

۲۱۵.مكارم الأخلاق :كانَ صلى الله عليه و آله يُؤتى بِالصَّبِيِ الصَّغيرِ لِيَدعُوَ لَهُ بِالبَرَكَةِ أو يُسَمِّيَهُ، فَيَأخُذُهُ فَيَضَعُهُ في حِجرِهِ ؛ تَكرِمَةً لِأَهلِهِ، فَرُبَّما بالَ الصَّبِيُ عَلَيهِ، فَيَصيحُ بَعضُ مَن رَآهُ حينَ بالَ، فَيقولُ صلى الله عليه و آله : لا تُزرِموا بالصَّبِيِ، فَيَدَعُهُ حَتَّى يَقضِيَ بَولَهُ، ثُمَّ يُفرِغُ لَهُ مِن دُعائِهِ أو تَسمِيَتِهِ، ويَبلُغُ سُرورُ أهلِهِ فيهِ، ولا يَرَونَ أَنَّهُ يَتَأذَّى بِبَولِ صَبِيِّهِم، فَإِذا انصَرَفوا غَسَلَ ثَوبَهُ بَعدُ. ۴

۲۱۶.مسند ابن حنبل عن عائشة :كانَ رَسولُ اللّه ِ صلى الله عليه و آله يُؤتى بِالصِّبيانِ فَيَدعُو لَهُم، وإنَّهُ أُتِيَ بِصَبِيٍ فَبالَ عَلَيهِ، فَقالَ رَسولُ اللّه ِ صلى الله عليه و آله : صُبُّوا عَلَيهِ الماءَ صَبّا. ۵

1.[ نقل أبو عبيد في غريب الحديث أنَّ النبيّ صلى الله عليه و آله قال : لا تزرموا ابني ، أي لا تقطعوا بوله] ، ثمّ طلب ماء وسكبه على بوله.

2.المناقب لابن شهر آشوب : ج ۴ ص ۷۱ و راجع غريب الحديث لابن سلام : ج ۱ ص ۱۰۳ ـ ۱۰۴ .

3.مسند ابن حنبل : ج ۷ ص ۳۵ ح ۱۹۰۷۸ ، مثير الأحزان : ص ۱۷.

4.مكارم الأخلاق : ج ۱ ص ۶۵ ح ۶۸ ، بحار الأنوار : ج ۱۶ ص ۲۴۰.

5.مسند ابن حنبل : ج ۹ ص ۲۹۹ ح ۲۴۲۴۷ ، مسند إسحاق بن راهويه : ج ۲ ص ۱۱۶ ح ۵۸۷ .


تربية الطّفل في الإسلام
76

2 / 4

إطعامُ الأغذِيَةِ النّافِعَةِ

۲۰۹.الإمام عليّ عليه السلام :أَطعِموا صِبيانَكُم الرُّمّانَ ؛ فَإنَّهُ أسرَعُ لِألسِنَتِهِم. ۱

۲۱۰.الإمام الصادق عليه السلام :أَطعِموا صِبيانَكُم الرُّمّانَ ؛ فَإنَّهُ أسرَعُ لِشَبابِهِم. ۲

۲۱۱.المحاسن عن خضر :كُنتُ عِندَ أبي عَبدِ اللّه ِ عليه السلام ، فَأتاهُ رَجُلٌ مِن أصحابِنا فَقالَ لَهُ : يولَدُ لَنَا المَولودُ فَيَكونُ مِنهُ القِلَّةُ ۳ وَالضَّعفُ، فَقالَ : ما يَمنَعُكَ مِنَ السَّويقِ ۴ فَإِنَّهُ يَشُدُّ العَظمَ، ويُنبِتُ اللَّحمَ؟ ۵

2 / 5

احتِرامُ شُعورِ الرَّضيعِ

۲۱۲.الإمام الصادق عليه السلام :صَلَّى رَسولُ اللّه ِ صلى الله عليه و آله الظُّهرَ وَالعَصرَ فَخَفَّفَ الصَّلاةَ فِي الرَّكعَتَينِ، فَلَمَّا انصَرَفَ قالَ لَهُ النّاسُ : يا رسولَ اللّه ِ أحَدَثَ فِي الصَّلاةِ شَيءٌ؟ قالَ : وما ذاكَ؟
قالوا : خَفَّفتَ فِي الرَّكعَتَينِ الأَخيرَتَينِ! فَقالَ لَهُم : أمَا سَمِعتُم صُراخَ الصَّبِيِ؟!. ۶

1.الأمالي للطوسي : ص ۳۶۲ ح ۷۵۳ عن على بن علي الدعبلي عن الإمام الرضا عن آبائه عليهم السلام عن النزال بن سيرة، مكارم الأخلاق : ج ۱ ص ۳۷۱ ح ۱۲۲۷.

2.المحاسن : ج ۲ ص ۳۶۰ ح ۲۲۵۴ عن عبد الرحمن بن الحجاج، بحار الأنوار : ج ۶۶ ص ۱۶۴ ح ۴۷.

3.قال العلاّمه المجلسى قدس سره: كأنّ المراد بالقلّة قلّة اللحم و الهزال، وفي المكارم «العلّة» و هو الأصوب (بحار الأنوار : ج ۶۶ ص ۲۷۷).

4.السَّوِيقُ: ما يعمل من الحنطة والشعير (المصباح المنير: ص ۲۹۶ «سوق»).

5.المحاسن : ج ۲ ص ۲۸۷ ح ۱۹۳۸، مكارم الأخلاق: ج ۱ ص ۴۱۸ ح ۱۴۱۵ نحوه، بحار الأنوار : ج ۶۶ ص ۲۷۶ ح ۷.

6.تهذيب الأحكام : ج ۳ ص ۲۷۴ ح ۷۹۶ ، الكافي : ج ۶ ص ۴۸ ح ۴ نحوه وكلاهما عن عبداللّه بن سنان.

  • نام منبع :
    تربية الطّفل في الإسلام
    المساعدون :
    بسنديده، عباس
    المجلدات :
    1
    الناشر :
    دارالحدیث للطباعة و النشر
    مکان النشر :
    قم المقدسة
    تاریخ النشر :
    1428 ق / 1386 ش
    الطبعة :
    الاولي
عدد المشاهدين : 132246
الصفحه من 192
طباعه  ارسل الي