347
الصّحیح من مقتل سیّد الشّهداء و أصحابه علیهم السّلام

2 / 8

عَزلُ الوَليدِ عَن إمارَةِ المَدينَةِ

۲۲۵.تاريخ الطبري- في حَوادِثِ سَنَةِ ۶۰ ه -: وفي هذِهِ السَّنَةِ عَزَلَ يَزيدُ الوَليدَ بنَ عُتبَةَ عَنِ المَدينَةِ ، عَزَلَهُ في شَهرِ رَمَضانَ ، فَأَقَرَّ عَلَيها عَمرَو بنَ سَعيدٍ الأَشدَقَ ، وفيها قَدِمَ عَمرُو بنُ سَعيدِ بنِ العاصِ المَدينَةَ في رَمَضانَ. ۱

۲۲۶.البداية والنهاية : وفي هذِهِ السَّنَةِ [سَنَةِ 60 ه ] في رَمَضانَ مِنها عَزَلَ يَزيدُ بنُ مُعاوِيَةَ الوَليدَ بنَ عُتبَةَ عَن إمرَةِ المَدينَةِ لِتَفريطِهِ ، وأضافَها إلى‏ عَمرِو بنِ سَعيدِ بنِ العاصِ نائِبِ مَكَّةَ ، فَقَدِمَ المَدينَةَ في رَمَضانَ. ۲

۲۲۷.المحاسن والمساوئ : قَدِمَ عَمرُو بنُ سَعيدِ بنِ العاصِ في رَمَضانَ أميراً عَلَى المَدينَةِ وعَلَى المَوسِمِ ، وعُزِلَ الوَليدُ بنُ عُتبَةَ. ۳

1.تاريخ الطبري : ج ۵ ص ۳۴۳ ، الكامل في التاريخ : ج ۲ ص ۵۳۲ نحوه .

2.البداية والنهاية : ج ۸ ص ۱۴۸ و ۱۷۱ نحوه وراجع : المناقب لابن شهرآشوب : ج ۴ ص ۸۸ .

3.المحاسن والمساوئ : ص ۵۹ ، الإمامة والسياسة : ج ۲ ص ۵ .


الصّحیح من مقتل سیّد الشّهداء و أصحابه علیهم السّلام
346

راجع : ص 322 (القسم الرابع / الفصل الأوّل / ما جرى بين الإمام عليه السلام والوليد لأخذ البيعة) .

2 / 7

مَن خَرَجَ مَعَهُ مِن أهلِ بَيتِهِ‏

۲۲۱.تاريخ الطبري عن أبي مخنف : أمَّا الحُسَينُ عليه السلام فَإِنَّهُ خَرَجَ بِبَنيهِ وإخوَتِهِ وبَني أخيهِ وجُلِّ أهلِ بَيتهِ إِلّا مُحَمَّدَ ابنَ الحَنَفِيَّةِ. ۱

۲۲۲.الأخبار الطوال : مَضَى الحُسَينُ عليه السلام أيضاً نَحوَ مَكَّةَ ومَعَهُ اُختاهُ : اُمُّ كُلثومٍ وزَينَبُ ، ووُلدُ أخيهِ ، وإخوَتُهُ : أبو بَكرٍ وجَعفَرٌ وَالعَبّاسُ ، وعامَّةُ مَن كانَ بِالمَدينَةِ مِن أهلِ بَيتِهِ إلّا أخاهُ مُحَمَّدَ ابنَ الحَنَفِيَّةِ. ۲

۲۲۳.الأمالي للصدوق عن عبداللَّه بن منصور عن جعفر بن محمّد عن أبيه عن جدّه [زين العابدين‏] عليهم السلام : حَمَلَ [الحُسَينُ عليه السلام‏] أخَواتِهِ عَلَى المَحامِلِ وَابنَتَهُ وَابنَ أخيهِ القاسِمَ بنَ الحَسَنِ بنِ عَلِيٍّ ، ثُمَّ سارَ في أحَدٍ وَعِشرينَ رَجُلاً مِن أصحابِهِ وأهل بَيتِهِ ، مِنهُم : أبو بَكرِ بنُ عَلِيٍّ ، ومُحَمَّدُ بنُ عَلِيٍّ ، وعُثمانُ بنُ عَلِيٍّ ، وَالعَبّاسُ بنُ عَلِيٍّ ، وعَبدُ اللَّهِ بنُ مُسلِمِ بنِ عَقيلٍ ، وعَلِيُّ بنُ الحُسَينِ الأَكبَرُ ، وَعلِيُّ بنُ الحُسَينِ الأَصغَرُ ۳ . ۴

۲۲۴.مقتل الحسين عليه السلام للخوارزمي عن الإمام الحسين عليه السلام- فيما قالَهُ لأَِخيهِ مُحَمَّدِ ابنِ الحَنَفِيَّةِ -: أنَا عازِمٌ عَلَى الخُروجِ إلى‏ مَكَّةَ ، وقَد تَهَيَّأتُ لِذلِكَ أنَا وإخوَتي وبَنو أخي وشيعَتي مِمَّن أمرُهُم أمري ورَأيُهُم رَأيي ، وأمّا أنتَ يا أخي فَلا عَلَيكَ أن تُقيمَ فِي المَدينَةِ فَتَكونَ لي عَيناً عَلَيهِم ، ولا تُخفِ عَلَيَّ شَيئاً مِن اُمورِهِم . ۵

1.تاريخ الطبري : ج ۵ ص ۳۴۱ ، الكامل في التاريخ : ج ۲ ص ۵۳۰ ؛ الإرشاد : ج ۲ ص ۳۴ ، روضة الواعظين : ص ۱۹۰ ، إعلام الورى : ج ۱ ص ۴۳۵ ، بحار الأنوار : ج ۴۴ ص ۳۲۶ .

2.الأخبار الطوال : ص ۲۲۸ .

3.راجع حول المقصود من «عليّ بن الحسين الأكبر» و «عليّ بن الحسين الأصغر» : ص ۲۱۱ (القسم الثاني / الفصل السادس : الأولاد) و ج ۲ ص ۱۴۳ (القسم الخامس / الفصل الرابع : مقتل أولاده) .

4.الأمالي للصدوق : ص ۲۱۷ ح ۲۹۳ ، بحار الأنوار : ج ۴۴ ص ۳۱۲ .

5.مقتل الحسين عليه السلام للخوارزمي : ج ۱ ص ۱۸۸ ، الفتوح : ج ۵ ص ۲۱ ؛ بحار الأنوار : ج ۴۴ ص ۳۲۹ .

  • نام منبع :
    الصّحیح من مقتل سیّد الشّهداء و أصحابه علیهم السّلام
عدد المشاهدين : 160056
الصفحه من 850
طباعه  ارسل الي