651
موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب (ع) في الكتاب و السُّنَّة و التّاريخ ج4

يُحِبُّ اللّهَ ورَسولَهُ ، ويُحِبُّهُ اللّهُ ورَسولُهُ ، اُدعوا لي عَلِيّا .
فَقالَ بَعضُ القَومِ : يا رَسولَ اللّهِ إنَّهُ أرمَدُ ما يُبصِرُ شَيئا ، فَجاءَ بِهِ غُلامٌ يَقودُهُ حَتّى أقامَهُ بَينَ يَدَيهِ ، فَتَفَلَ في عَينَيهِ ، وأعطاهُ الرّايَةَ ، فَسِرنا مَعَ عَلِيٍّ وبَيعَةِ ۱ رَسولِ اللّهِ صلى الله عليه و آله .
قالَ : فَوَالَّذي نَفسي بِيَدِهِ ، ما صَعِدَ آخِرُنا حَتّى فَتَحَ اللّهُ عَلى أوَّلِنا .
ثُمَّ قالَ : اُحَدِّثُكَ عَن عَلِيٍّ ؟ قُلتُ : نَعَم .
قالَ : آخى رَسولُ اللّهِ صلى الله عليه و آله بَينَ أصحابِهِ ، وآخى بَينَ أبي بَكرٍ وعُمَرَ ، وبَينَ فُلانٍ وفُلانٍ ، حَتّى بَقِيَ عَلِيٌّ ، وكانَ رَجُلاً شُجاعا ماضِيا عَلى أمرِهِ إذا أرادَ شَيئا .
فَقالَ : يا رَسولَ اللّهِ ! بَقيتُ أنَا ، فَقالَ صلى الله عليه و آله : أ ما تَرضى أن أكونَ أخاكَ ؟
قالَ : بَلى ، قالَ : فَأَنتَ أخي فِي الدُّنيا وَالآخِرَةِ .
قالَ : قُلتُ : فَأَنتَ تَشهَدُ بِهذا عَلَى ابنِ عُمَرَ ؟ قالَ : نَعَم .
قالَ : فَشَهِدَ ثَلاثَ مَرّاتٍ بِاللّهِ الَّذي لا إلهَ إلّا هُوَ لَسَمِعَهُ مِنِ ابنِ عُمَرَ ۲ .

۳۸۴۳.المناقب لابن المغازلي عن نافع مولى ابن عمر :قُلتُ لِابنِ عُمَرَ : مَن خَيرُ النّاسِ بَعدَ رَسولِ اللّهِ صلى الله عليه و آله ؟ قالَ : ما أنتَ وذاكَ لا اُمَّ لَكَ ؟ ! ثُمَّ قالَ : أستَغفِرُ اللّهَ ! خَيرُهُم بَعدَهُ مَن كانَ يَحِلُّ لَهُ ما كانَ يَحِلُّ لَهُ ، ويَحرُمُ عَلَيهِ ما كانَ يَحرُمُ عَلَيهِ .
قُلتُ : مَن هُوَ ؟ قالَ : عَلِيٌّ ، سَدَّ أبوابَ المَسجِدِ وتَرَكَ بابَ عَلِيٍّ ، وقالَ لَهُ : لَكَ في هذَا المَسجِدِ ما لي ، وعَلَيكَ فيهِ ما عَلَيَّ ، وأنتَ وارِثي ، ووَصِيّي ،تَقضي دَيني ، وتُنجِزُ عِداتي ، وتَقتُلُ عَلى سُنَّتي ، كَذَبَ مَن زَعَمَ أنَّهُ يُبغِضُكَ ويُحِبُّني ۳ .

۳۸۴۴.الأمالي للطوسي عن ابن عمر :سَأَلَني عُمَرُ بنُ الخَطّابِ ، فَقالَ لي : يا بُنَيَّ ! مَن أخيَرُ النّاس

1.في المناقب للكوفي : «وشيّعنا» بدل «وبيعة» وهو الأصحّ .

2.تاريخ دمشق : ج۴۲ ص۹۶ ح۸۴۳۷ ؛ المناقب للكوفي : ج۱ ص۳۴۵ ح۲۷۲ نحوه .

3.المناقب لابن المغازلي : ص۲۶۱ ح۳۰۹ .


موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب (ع) في الكتاب و السُّنَّة و التّاريخ ج4
650

وَلِيُّ اللّهِ ، ولَا اختَلَفَ اثنانِ في حُكمِ اللّهِ ، فَذوقوا وَبالَ ما فَرَّطتُم فيهِ بِما قَدَّمَت أيديكُم «وَ سَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَـلَمُواْ أَىَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ »۱ . ۲

۳۸۴۰.فضائل الصحابة عن أبي صالح :لَمّا حَضَرَت عَبدَ اللّهِ بنَ عَبّاسٍ الوَفاةُ قالَ : اللّهُمَّ إنّي أتَقَرَّبُ إلَيكَ بِوِلايَةِ عَلِيِّ بنِ أبي طالِبٍ عليه السلام ۳ .

راجع : ج 5 ص 205 (لم يكفر باللّه طرفة عين) .
و ج 6 ص 34 (أعلم الاُمّة) .
و ص 49 (علم القرآن) ، و ص 56 (علم الدين) .
و ج 7 ص 185 (ابن عبّاس) .

6 / 14

عَبدُ اللّهِ بنُ عُمَرَ

۳۸۴۱.مسند ابن حنبل عن ابن عمر :لَقَد اُوتِيَ ابنُ أبي طالِبٍ ثَلاثَ خِصالٍ لَأَن تَكونَ لي واحِدَةٌ مِنهُنَّ أحَبُّ إلَيَّ مِن حُمرِ النَّعَمِ : زَوَّجَهُ رَسولُ اللّهِ صلى الله عليه و آله ابنَتَهُ ، ووَلَدَت لَهُ ، وسَدَّ الأَبوابَ إلّا بابَهُ فِي المَسجِدِ ، وأعطاهُ الرّايَةَ يَومَ خَيبَرَ ۴ .

۳۸۴۲.تاريخ دمشق عن كثير النواء عن جميع بن عمير عن ابن عمر :يَسُرُّكَ أن اُحَدِّثَكَ عَن عَلِيٍّ ؟ قُلتُ : نَعَم . قالَ : إنّا جُلوسٌ عِندَ رَسولِ اللّهِ صلى الله عليه و آله إذ قالَ : لَاُعطِيَنَّ الرّايَةَ اليَومَ رَجُلا

1.الشعراء : ۲۲۷ .

2.الأمالي للطوسي : ص۶۴ ح۹۳ وص۱۰۰ ح۱۵۴، بشارة المصطفى: ص۲۵۴، الأمالي للمفيد : ص۲۸۶ ح۴ وص۴۷ ح۷ عن عبيداللّه بن أحمد الربعيوزاد فيه «ولاتنازعت الاُمّة في شيءٍ من كتاب اللّه » بعد «حكم اللّه ».

3.فضائل الصحابة لابن حنبل : ج۲ ص۶۶۲ ح۱۱۲۹ ، الرياض النضرة : ج۳ ص۱۳۰ عن أبي مقدم صالح ؛ بشارة المصطفى : ص۲۳۹ ، المناقب لابن شهر آشوب : ج۳ ص۲۰۰ ، كفاية الأثر : ص۲۲ عن عطاء .

4.مسند ابن حنبل : ج۲ ص۲۵۶ ح۴۷۹۷ ، فضائل الصحابة لابن حنبل : ج۲ ص۵۶۷ ح۹۵۵ ، مسند أبي يعلى : ج۵ ص۲۳۸ ح۵۵۷۵ ، تاريخ دمشق : ج۴۲ ص۱۲۱ و ۱۲۲ ، البداية والنهاية : ج۷ ص۳۴۲ ؛ شرح الأخبار : ج۲ ص۱۸۱ ح۵۲۲ ، المناقب لابن شهر آشوب : ج۲ ص۱۹۱ .

  • نام منبع :
    موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب (ع) في الكتاب و السُّنَّة و التّاريخ ج4
    المساعدون :
    الطباطبائي، السيد محمد كاظم؛ الطباطبائي نجاد، السيد محمود
    المجلدات :
    7
    الناشر :
    دارالحدیث للطباعة و النشر
    مکان النشر :
    قم المقدسة
    تاریخ النشر :
    1427 ق / 1385 ش
    الطبعة :
    الثانية
عدد المشاهدين : 68248
الصفحه من 684
طباعه  ارسل الي