223
موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب (ع) في الكتاب و السُّنَّة و التّاريخ ج5

العَمَلِ ، فَاردُدهُم عَلَينا .
فَشاوَرَ أبا بَكرٍ في أمرِهِم ، فَقالَ : صَدَقوا يا رَسولَ اللّهِ . فَقالَ لِعُمَرَ : ما ترى ؟ فَقالَ مِثلَ قَولِ أبي بَكرٍ . فَقالَ رَسولُ اللّهِ صلى الله عليه و آله : يا مَعشَرَ قُرَيشٍ ! لَيَبعَثَنَّ اللّهُ عَلَيكُم رَجُلاً مِنكُمُ ؛ امتَحَنَ اللّهُ قَلبَهُ لِلإِيمانِ ، فَيَضرِبُ رِقابَكُم عَلَى الدّينِ ! .
فَقالَ أبو بَكرٍ : أنَا هُوَ يا رَسولَ اللّهِ ؟
قالَ : لا .
قالَ عُمَرُ : أنَا هُوَ يا رَسولَ اللّهِ ؟
قالَ : لا ، ولكِنَّهُ خاصِفُ النَّعلِ فِي المَسجِدِ ـ وقَد كانَ ألقى نَعلَهُ إلى عَلِيٍّ يَخصِفُها ـ ۱ .

1 / 7

الإيمانُ مُخالِطٌ لَحمَهُ ودَمَهُ

۴۱۴۷.رسول اللّه صلى الله عليه و آلهـ لِعَلِيٍّ عليه السلام ـ: الإِيمانُ مُخالِطٌ لَحمَكَ ودَمَكَ كَما خالَطَ لَحمي ودَمي ۲ .

1.المستدرك على الصحيحين : ج۲ ص۱۴۹ ح۲۶۱۴ ، خصائص أمير المؤمنين للنسائي : ص۸۶ ح۳۱ ، المصنّف لابن أبي شيبة : ج۷ ص۴۹۷ ح۱۸ وفيه من «يا معشر . . . » ، تاريخ بغداد : ج۱ ص۱۳۳ ح۱ و ج۸ ص۴۳۳ ح۴۵۴۰ ، تاريخ دمشق : ج۴۲ ص۳۴۲ ح۸۹۱۳ ، مسند البزّار : ج۳ ص۱۱۸ ح۹۰۵ ، المناقب لابن المغازلي : ص۴۴۰ ح۲۵ كلّها عن ربعي ، كنز العمّال : ج۱۳ ص۱۲۷ ح۳۶۴۰۲ نقلاً عن ابن حنبل وابن جرير وسنن سعيد بن منصور ، المحاسن والمساوئ : ص۴۱ ؛ الإرشاد : ج۱ ص۱۲۲ ، بشارة المصطفى : ص۲۱۶ عن ربعي وفيهما من «يا معشر ...» وكلّها نحوه . راجع : ج ۴ ص ۴۲۳ (نفسي) .

2.المناقب لابن المغازلي : ص۲۳۸ ح۲۸۵ عن جابر بن عبد اللّه ، المناقب للخوارزمي : ص۱۲۹ ح۱۴۳ ، كفاية الطالب : ص۲۶۵ كلاهما عن زيد بن عليّ عن أبيه عن جدّه عليهماالسلام عنه صلى الله عليه و آله ؛ الأمالي للصدوق : ص۱۵۷ ح۱۵۰ ، الإقبال : ج۱ ص۵۰۷ ، بشارة المصطفى : ص۱۵۵ ، كنز الفوائد : ج۲ ص۱۷۹ ، شرح الأخبار : ج۲ ص۳۸۲ ص۷۴۰ ، المسترشد : ص۶۳۴ ح۲۹۸ ، إعلام الورى : ج۱ ص۳۶۶ ، المناقب للكوفي : ج۱ ص۲۵۱ ح۱۶۷ و ص۲۶۶ ح۱۷۸ كلّها عن جابر .


موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب (ع) في الكتاب و السُّنَّة و التّاريخ ج5
222

الأَرضِ لَرَجَحَهُم ! ۱

1 / 6

اِمتَحَنَ اللّهُ قَلبَهُ لِلإِيمانِ

۴۱۴۵.سنن الترمذي عن ربعي بن حراش عن الإمام عليّ عليه السلامـ بِالرَّحَبَةِ ـ: لَمّا كانَ يَومُ الحُدَيبِيَةِ خَرَجَ إلَينا ناسٌ مِنَ المُشرِكينَ ، فيهِم : سُهَيلُ بنُ عَمرٍو ، واُناسٌ مِن رُؤَساءِ المُشرِكينَ ، فَقالوا : يا رَسولَ اللّهِ ، خَرَجَ إلَيكَ ناسٌ مِن أبنائِنا وإخوانِنا وأرِقّائِنا ، ولَيسَ لَهُم فِقهٌ فِي الدّينِ ، وإنَّما خَرَجوا فِرارا مِن أموالِنا وضِياعِنا ، فَاردُدهُم إلَينا .
قالَ : فَإِن لَم يَكُن لَهُم فِقهٌ فِي الدّينِ سَنُفَقِّهُهُم .
فَقالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه و آله : يا مَعشَرَ قُرَيشٍ ! لَتَنتَهُنَّ ، أو لَيَبعَثَنَّ اللّهُ عَلَيكُم مَن يَضرِبُ رِقابَكُم بِالسَّيفِ عَلَى الدّينِ ، قَدِ امتَحَنَ اللّهُ قَلبَهُ عَلَى الإِيمانِ .
قالوا : مَن هُوَ يا رَسولَ اللّهِ ؟ فَقالَ لَهُ أبو بَكرٍ : مَن هُوَ يا رَسولَ اللّهِ ؟ وقالَ عُمَرُ : مَن هُوَ يا رَسولَ اللّهِ ؟
قالَ صلى الله عليه و آله : هُوَ خاصِفُ النَّعلِ ـ وكانَ أعطى عَلِيّا عليه السلام نَعلَهُ يَخصِفُها ـ .
ثُمَّ التَفَتَ إلَينا عَلِيٌّ عليه السلام فَقالَ : إنَّ رَسولَ اللّهِ صلى الله عليه و آله قالَ : مَن كَذَبَ عَلَيَّ مُتَعَمِّدا فَليَتَبَوَّأ مَقعَدَهُ مِنَ النّارِ ۲ .

۴۱۴۶.الإمام عليّ عليه السلام :لَمَّا افتَتَحَ رَسولُ اللّهِ صلى الله عليه و آله مَكَّةَ أتاهُ ناسٌ مِن قُرَيشٍ ، فَقالوا : يا مُحَمَّدُ ، إنّا حُلَفاؤُكَ وقَومُكَ ، وإنَّهُ لَحِقَ بِكَ أرِقّاؤُنا ؛ لَيسَ لَهُم رَغبَةٌ فِي الإِسلامِ ، وإنَّما فَرّوا مِن

1.شرح نهج البلاغة : ج۱۲ ص۲۵۹ .

2.سنن الترمذي : ج۵ ص۶۳۴ ح۳۷۱۵ ، فضائل الصحابة لابن حنبل : ج۲ ص۶۴۹ ح۱۱۰۵ نحوه ، اُسد الغابة : ج۴ ص۹۹ ح۳۷۸۹ ، المناقب للخوارزمي : ص۱۲۸ ح۱۴۲ نحوه ، المناقب لابن المغازلي : ص۴۳۹ ح۲۴ نحوه ؛ إعلام الورى : ج۱ ص۳۷۲ نحوه .

  • نام منبع :
    موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب (ع) في الكتاب و السُّنَّة و التّاريخ ج5
    المساعدون :
    الطباطبائي، السيد محمد كاظم؛ الطباطبائي نجاد، السيد محمود
    المجلدات :
    7
    الناشر :
    دارالحدیث للطباعة و النشر
    مکان النشر :
    قم المقدسة
    تاریخ النشر :
    1427 ق / 1385 ش
    الطبعة :
    الثانية
عدد المشاهدين : 47374
الصفحه من 520
طباعه  ارسل الي