297
الصّحیح من مقتل سیّد الشّهداء و أصحابه علیهم السّلام

3 / 12

النَّوادِرُ

۱۴۲.الغيبة للنعماني عن فرات بن أحنف عن أبي عبد اللَّه جعفر بن محمّد عن آبائه عليهم السلام عن عليّ عليه السلام : أما وَاللَّهِ ، لاَُقتَلَنَّ أنَا وَابنايَ هذانِ ، ولَيَبعَثَنَّ اللَّهُ رَجُلاً مِن وُلدي في آخِرِ الزَّمانِ يُطالِبُ بِدِمائِنا ، ولَيَغيبَنَّ عَنهُم ؛ تَمييزاً لِأَهلِ الضَّلالَةِ حَتّى‏ يَقولَ الجاهِلُ : ما لِلَّهِ في آلِ مُحَمَّدٍ مِن حاجَةٍ . ۱

۱۴۳.المصنّف لابن أبي شيبة عن هانئ عن عليّ عليه السلام : لَيُقتَلَنَّ الحُسَينُ ظُلماً ، وإنّي لَأَعرِفُ بِتُربَةِ الأَرضِ الَّتي يُقتَلُ فيها قَريباً مِنَ النَّهرَينِ . ۲

۱۴۴.المعجم الكبير عن هاني بن هاني عن عليّ عليه السلام : لَيُقتَلَنَّ الحُسَينُ قَتلاً ، وإنّي لَأَعرِفُ التُّربَةَ الَّتي يُقتَلُ فيها قَريباً مِنَ النَّهرَينِ ۳ .

۱۴۵.الخرائج والجرائح عن أبي سعيد عقيصا : خَرَجنا مَعَ عَلِيٍّ عليه السلام نُريدُ صِفّينَ ، فَمَرَرنا بِكَربَلاءَ ، فَقالَ : هذا مَوضِعُ الحُسَينِ وأصحابِهِ . ۴

۱۴۶.كتاب سليم بن قيس عن ابن عبّاس : لَقَد دَخَلتُ عَلى‏ عَلِيٍّ عليه السلام بِذي قارٍ ، فَأَخرَجَ إلَيَّ صَحيفَةً ، وقالَ لي : يَابنَ عَبّاسٍ ، هذِهِ صَحيفَةٌ أملاها عَلَيَّ رَسولُ اللَّهِ صلى اللَّه عليه وآله وخَطّي بِيَدي ۵ . فَقُلتُ : يا أميرَ المُؤمِنينَ ، اقرَأها عَلَيَّ ، فَقَرَأَها ، فَإِذا فيها كُلُّ شَي‏ءٍ كانَ مُنذُ قُبِضَ رَسولُ اللَّهِ صلى اللَّه عليه وآله إلى‏ مَقتَلِ الحُسَينِ عليه السلام ، وكَيفَ يُقتَلُ ، ومَن يَقتُلُهُ ، ومَن يَنصُرُهُ ، ومَن يُستَشهَدُ مَعَهُ ، فَبَكى‏ بُكاءاً شدَيداً وأبكاني .
فَكانَ فيما قَرَأَهُ عَلَيَّ : كَيفَ يُصنَعُ بِهِ ، وكَيفَ تُستَشهَدُ فاطِمَةُ ، وكَيفَ يُستَشهَدُ الحَسَنُ ابنُهُ عليه السلام ، وكَيفَ تَغدِرُ بِهِ الاُمَّةُ . فَلَمّا أن قَرَأَ كَيفَ يُقتَلُ الحُسَينُ عليه السلام ومَن يَقتُلُهُ أكثَرَ البُكاءَ ، ثُمَّ أدرَجَ الصَّحيفَةَ ، وقَد بَقِيَ ما يَكونُ إلى‏ يَومِ القِيامَةِ ۶ .

1.الغيبة للنعماني : ص ۱۴۱ ح ۱ ، بحار الأنوار : ج ۵۱ ص ۱۱۲ ح ۷ .

2.المصنّف لابن أبي شيبة : ج ۷ ص ۲۷۶ ح ۱۵۷ .

3.المعجم الكبير : ج ۳ ص ۱۱۰ ح ۲۸۲۴ ، الطبقات الكبرى (الطبقة الخامسة من الصحابة) : ج ۱ ص ۴۳۰ ح ۴۱۸ ، تاريخ دمشق : ج ۱۴ ص ۱۹۹ ، المصنّف لابن أبي شيبة : ج ۸ ص ۶۳۲ ح ۲۵۷ ، كنز العمّال : ج ۱۳ ص ۶۷۳ ح ۳۷۷۲۰ ؛ كامل الزيارات : ص ۱۵۰ ح ۱۸۰ ، بحار الأنوار : ج ۴۴ ص ۲۶۲ ح ۱۶ .

4.الخرائج والجرائح : ج ۱ ص ۲۲۲ ح ۶۷ ، بحار الأنوار : ج ۳۳ ص ۴۱ ح ۳۸۳ .

5.في المصدر : «بيده» ، والصواب ما أثبتناه كما في الفضائل وبحار الأنوار .

6.كتاب سليم بن قيس : ج ۲ ص ۹۱۵ ح ۶۶ ، الفضائل : ص ۱۱۹ ، بحار الأنوار : ج ۲۸ ص ۷۳ ح ۳۲ .


الصّحیح من مقتل سیّد الشّهداء و أصحابه علیهم السّلام
296

3 / 11

إنباؤُهُ بِمَزارِ الحُسَينِ عليه السلام وزُوّارِهِ‏

۱۴۰.عيون أخبار الرضا عليه السلام بإسناده عن عليّ بن أبي طالب عليه السلام : كَأَنّي بِالقُصورِ قَد شُيِّدَت حَولَ قَبرِ الحُسَينِ عليه السلام ، وكَأَنِّي بِالمَحامِلِ ۱ تَخرُجُ مِنَ الكُوفَةِ إلى‏ قَبرِ الحُسَينِ ، ولا تَذهَبُ اللَّيالي وَالأَيّامُ حَتّى‏ يُسارُ إلَيهِ مِنَ الآفاقِ ، وذلِكَ عِندَ انقِطاعِ مُلكِ بَني مَروانَ . ۲

۱۴۱.كامل الزيارات عن الحارث الأعور عن عليّ عليه السلام : بِأَبي واُمّي الحُسَينُ المَقتولُ بِظَهرِ الكُوفَةِ ! وَاللَّهِ ، كَأَنّي أنظُرُ إلَى الوُحوشِ مادَّةً أعناقَها عَلى‏ قَبرِهِ مِن أنواعِ الوَحشِ ، يَبكونَهُ ويَرثونَهُ لَيلاً حَتّى‏ الصَّباحِ ، فَإِذا كانَ ذلِكَ فَإِيّاكُم وَالجَفاءَ . ۳

1.في المصدر : «بالحامل» ، والتصويب من بحار الأنوار .

2.عيون أخبار الرضا عليه السلام : ج ۲ ص ۴۸ ح ۱۹۰ عن داوود بن سليمان الفرّاء عن الإمام الرضا عن آبائه عليهم السلام ، صحيفة الإمام الرضا عليه السلام : ص ۲۴۸ ح ۱۶۱ عن أحمد بن عامر عن الإمام الرضا عن آبائه عن الإمام زين العابدين عليهم السلام وفيه «كأنّي بالأسواق فيه حفّت حول قبره» بدل «وكأنّي بالحامل ... قبر الحسين» ، بحار الأنوار : ج‏۴۱ ص‏۲۸۷ ح‏۹ .

3.كامل الزيارات : ص ۱۶۵ ح ۲۱۴ ، بحار الأنوار : ج ۴۵ ص ۲۰۵ ح ۹ .

  • نام منبع :
    الصّحیح من مقتل سیّد الشّهداء و أصحابه علیهم السّلام
عدد المشاهدين : 156675
الصفحه من 850
طباعه  ارسل الي