351
موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب (ع) في الكتاب و السُّنَّة و التّاريخ ج4

أميرَ المُؤمِنينَ عليه السلام وهُوَ يَقولُ لَهُ : يا أبَا البَقاءِ ، فارَقتَني بَعدَ طولِ هذِهِ المُدَّةِ ؟ ! عُد إلى حَيثُ كُنتَ ، فَانتَبَهَ باكِيا فَقيلَ لَهُ : ما يُبكيكَ ؟ فَقَصَّ عَلَيهِمُ المَنامَ ورَجَعَ ، فَحَيثُ رَأَينَهُ بَناتُهُ صَرَخنَ في وَجهِهِ ، وقَصَّ عَلَيهِنَّ القِصَّةَ وطَلَعَ ، وأخَذَ مِفتاحَ القُبَّةِ مِنَ الخازِنِ أبي عَبدِ اللّهِ بنِ شَهرِيارِ القُمِّيِّ ، وقَعَدَ عَلى عادَتِهِ ، بَقِيَ ثَلاثَةَ أيّامٍ فَفِي اليَومِ الثّالِثِ أقبَلَ رَجُلٌ وبَينَ كِتفَيهِ مِخلاةً كَهَيئَةِ المُشاةِ إلى طَريقِ مَكَّةَ ، فَحَلَّها وأخرَجَ مِنها ثِيابا لَبِسَها ، ودَخَلَ إلَى القُبَّةِ الشَّريفَةِ وزارَ وصَلّى ، ودَفَعَ إلَيَّ خَفيفاً وقالَ : اِئتِ بِطَعامٍ نَتَغَدّى ، فَمَضَى القَيِّمُ أبُو البَقاءِ وأتى بِخُبزٍ ولَبَنٍ وتَمرٍ ، فَقالَ لَهُ : ما يُؤكَلُ لي هذا ولكِنِ امضِ بِهِ إلى أولادِكَ يَأكُلونَهُ ، وخُذ هذَا الدّينارَ الآخَرَ وَاشتَرِ لَنا بِهِ دَجاجاً وخُبزاً ، فَأَخَذتُ لَهُ بِذلِكَ ، فَلَمّا كانَ وَقتُ صَلاةِ الظُّهرِ صَلَّى الظُّهرَينِ وأتى إلى دارِهِ وَالرَّجُلُ مَعَهُ ، فَأَحضَرَ الطَّعامَ وأكَلا ، وغَسَلَ الرَّجُلُ يَدَيهِ وقالَ لي : اِئتِني بِأَوزانِ الذَّهَبِ ، فَطَلَعَ القَيِّمُ أبُوالبَقاءِ إلى زَيدِ بنِ واقِصَةَ ـ وهُوَ صائِغٌ عَلى بابِ دارِ التَّقِيّ بنِ اُسامَةَ العَلَوِيِّ النَّسّابَةِ ـ فَأَخَذَ مِنهُ الصّينِيَّةَ وفيها أوزانُ الذَّهَبِ وأوزانُ الفِضَّةِ فَجَمَعَ الرَّجُلُ جَميعَ الأَوزانِ فَوَضَعَها فِي الكِفَّةِ حَتَّى الشَّعيرَةَ وَالاُرزَةَ وحَبَّةَ الشَّبَهِ ، وأخرَجَ كيساً مَملُوّاً ذَهَباً ، وتَرَكَ مِنهُ بِحِذاءِ الأَوزانِ وصَبَّهُ في حُجرِ القَيِّمِ ونَهَضَ ، وشَدَّ ما تَخَلَّفَ عَنهُ وبَدَّلَ لِباسَهُ ، فَقالَ لَهُ القَيِّمُ : يا سَيِّدي ما أصنَعُ بِهذا ؟ قالَ لَهُ : هُوَ لَكَ ، قالَ : مِمَّن ؟ قالَ : مِنِ الَّذي قالَ لَكَ : إرجِع إلى حَيثُ كُنتَ . قالَ لي : أعطِهِ حِذاءَ الأَوزانِ ، ولَو جِئتَ بِأَكثَرَ مِن هذِهِ الأَوزانِ لَأَعطَيتُكَ ، فَوَقَعَ القَيِّمُ مَغشِيّاً عَلَيهِ ، ومَضَى الرَّجُلُ ، فَزَوَّجَ القَيِّمُ بَناتَهُ وعَمَّرَ دارَهُ وحَسُنَت حالُهُ ۱ .

راجع : كتاب «بحار الأنوار» : ج 42 ص 311 باب 129 «ما ظهر عند الضريح المقدّس من المعجزات والكرامات» .

1.فرحة الغري : ص۱۴۹ ، بحار الأنوار : ج۴۲ ص۳۲۱ ح۸ .


موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب (ع) في الكتاب و السُّنَّة و التّاريخ ج4
350

أميرَ المُؤمِنينَ عليه السلام في مَنامِهِ وهُوَ يَقولُ : اُقعُد أخرِجهُ عَنّي ؛ فَإِنَّهُ نَصرانِيٌّ ، فَنَهَضَ عَلِيُّ بنُ طِحالٍ وأخَذَ حَبلاً فَوَضَعَهُ في عُنُقِ الرَّجُلِ وقالَ لَهُ : اُخرُج ، تَخدَعُني بِالدّينارَينِ وأنتَ نَصرانِيٌّ ؟ ! فَقالَ لَهُ : لَستُ بِنَصرانِيٍّ . قالَ : بَلى إنَّ أميرَ المُؤمِنينَ عليه السلام أتاني فِي المَنامِ وأخبَرَني أنَّكَ نَصرانِيٌّ وقالَ : أخرِجهُ عَنّي ، فَقالَ : اُمدُد يَدَكَ ، وأنَا أشهَدُ أن لا إلهَ إلَا اللّهُ ، وأنَّ مُحَمَّداً رَسولُ اللّهِ ، وأنَّ عَلِيّاً أميرَ المُؤمِنينَ خَليفَةُ اللّهِ ، وَاللّهِ ما عَلِمَ أحَدٌ بِخُروجي مِنَ الشّامِ ، ولا عَرِفَني أحَدٌ مِنَ العِراقِ ، ثُمَّ حَسُنَ إسلامُهُ ۱ .

7 / 3 ـ 4

ما حَصَلَ لِأَبِي البَقاءِ قَيِّمِ مَشهَدِ أميرِ المُؤمِنينَ

۳۰۵۴.فرحة الغري :في سَنَةِ إحدى وخَمسِمِئَةٍ بيعَ الخُبزُ بِالمَشهَدِ الشَّريفِ الغَرَوِيِّ كُلُّ رِطلٍ بِقيراطٍ ، بَقِيَ أربَعينَ يَوما ، فَمَضَى القَومُ مِنَ الضُّرِّ عَلى وُجوهِهِم إلَى القُرى ، وكانَ مِن القَومِ رَجُلٌ يُقالُ لَهُ أبُو البَقاءِ بنُ سُوَيقَةَ ، وكانَ لَهُ مِنَ العُمرِ مِئَةٌ وعَشرُ سِنينَ ، فَلَم يَبقَ مِنَ القَومِ سِواهُ ، فَأَضَرَّ بِهِ الحالُ ، فَقالَت لَهُ زَوجَتُهُ وبَناتُهُ : هَلَكنا ! امضِ كَما مَضَى القَومُ ، فَلَعَلَّ اللّهَ تَعالى يَفتَحُ بِشَيءٍ نَعيشُ بِهِ ، فَعَزَمَ عَلَى المُضِيِّ ، فَدَخَلَ إلَى القُبَّةِ الشَّريفَةِ صَلَواتُ اللّهِ عَلى صاحِبِها وزارَ وصَلّى ، وجَلَسَ عِندَ رأسِهِ الشَّريفِ وقالَ : يا أميرَ المُؤمِنينَ لي في خدمَتِكَ مِئَةُ سَنَةٍ ما فارَقتُكَ ، ما رَأَيتُ الخَلَّةَ ولَا السُّكونَ ، وقَد أضَرَّ بي وبِأَطفالي الجوعُ ، وها أنَا مُفارِقُكَ ويَعِزُّ عَلَيَّ فِراقُكَ ، أستَودِعُكَ اللّهَ هذا فِراقٌ بَيني وبَينَكَ .
ثُمَّ خَرَجَ ومَضى مَعَ المُكارِيَةِ حَتّى يَعبُرَ إلَى الوَقفِ وسَوراءَ ، وفي صُحبَتِهِ وهَبانُ السُّلَمِيُّ وأبوكُردِيٍّ وجَماعَةٌ مِنَ المُكارِيَّةِ طَلَعوا مِنَ المَشهَدِ ، وأقبَلوا إلى أبي هُبَيشٍ قالَ بَعضُهُم لِبَعضٍ : هذا وَقتٌ كَثيرٌ ، فَنَزَلوا ونَزَلَ أبُو البَقاءِ مَعَهُم ، فَنامَ فَرَأى في مَنامِه

1.إرشاد القلوب : ص۴۳۷ ، فرحة الغري : ص۱۴۶ ، بحار الأنوار : ج۴۲ ص۳۱۹ ح۲۶ .

  • نام منبع :
    موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب (ع) في الكتاب و السُّنَّة و التّاريخ ج4
    المساعدون :
    الطباطبائي، السيد محمد كاظم؛ الطباطبائي نجاد، السيد محمود
    المجلدات :
    7
    الناشر :
    دارالحدیث للطباعة و النشر
    مکان النشر :
    قم المقدسة
    تاریخ النشر :
    1427 ق / 1385 ش
    الطبعة :
    الثانية
عدد المشاهدين : 68361
الصفحه من 684
طباعه  ارسل الي