403
منتخب موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب عليه السلام

ه ـ أهداف الإمام عليه السلام في قتال البغاة

1 . إحياءُ الدّينِ

۳۳۰.مسند ابن حنبل عن أبي سعيدٍ الخدريّ :كُنّا جُلوسا نَنتَظِرُ رَسولَ اللّهِ صلى الله عليه و آله ، فَخَرَجَ عَلَينا مِن بَعضِ بُيوتِ نِسائه ـ قالَ : ـ فَقُمنا مَعَهُ ، فَانقَطَعَت نَعلُهُ فَتَخَلَّفَ عَلَيها عَلِيٌّ يَخصِفُها ، فَمَضى رَسولُ اللّهِ صلى الله عليه و آله ، ومَضَينا مَعَهُ ، ثُمَّ قامَ يَنتَظِرُهُ ، وقُمنا مَعَهُ .
فَقالَ : إنَّ مِنكُم مَن يُقاتِلُ عَلى تَأويلِ هذَا القُرآنِ كَما قاتَلتُ عَلى تَنزيلِهِ ، فَاستَشرَفنا وفينا أبو بكرٍ وعُمَرُ ، فَقالَ : لا ، ولكِنَّهُ خاصِفُ النَّعلِ .
قالَ : فَجِئنا نُبَشِّرُهُ ، ـ قال : ـ وكَأَنَّهُ قَد سَمِعَهُ . ۱

2 . الدِّفاعُ عَنِ السُّنَّةِ

۳۳۱.رسول اللّه صلى الله عليه و آلهـ لِعَلِيٍّ عليه السلام ـ: أنتَ أخي ، وأبو وُلدي ، تُقاتِلُ عَن سُنَّتي ، وتُبرِئُ ذِمَّتي . ۲

3 . مُكافَحَةُ البِدعَةِ

۳۳۲.الأمالي للطوسي عن أبي سعيدٍ الخدريّ :أخبَرَ رَسولُ اللّهِ صلى الله عليه و آله عَلِيّا بِما يَلقى بَعدَهُ ، فَبَكى عليه السلام وقالَ : يا رَسولَ اللّهِ ، أسأَلُكَ بِحَقّي عَلَيكَ ، وقَرابَتي مِنكَ ، وحَقِّ صُحبَتي إيّاكَ ، لَمّا دَعَوتَ اللّهَ عَزَّ وجَلَّ أن يَقبِضَني إلَيهِ ؟
فَقالَ صلى الله عليه و آله : أ تَسأَ لُني أن أدعُوَ رَبّي لِأَجَلٍ مُؤَجَّلٍ ؟
قالَ : فَعَلامَ اُقاتِلُهُم ؟ قالَ : عَلَى الإِحداثِ فِي الدّينِ . ۳

1.مسند ابن حنبل : ج۴ ص۱۶۳ ح۱۱۷۷۳ .

2.مسند أبي يعلى : ج۱ ص۲۷۱ ح۵۲۴ .

3.الأمالي للطوسي : ص ۵۰۱ ح ۱۰۹۸ .


منتخب موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب عليه السلام
402

أميرَ المُؤمِنينَ ، إنَّ حَسَدَ قُرَيشٍ إيّاكَ عَلى وَجهَينِ : أمّا خِيارُهُم ؛ فَحَسَدوكَ مُنافَسَةً فِي الفَضلِ ، وَارتِفاعا فِي الدَّرَجَةِ ، وأمّا أشرارُهُم ؛ فَحَسَدوكَ حَسَدا أحبَطَ اللّهُ بِهِ أعمالَهُم ، وأثقَلَ بِهِ أوزارَهُم ، وما رَضوا أن يُساووكَ حَتّى أرادوا أن يَتَقَدَّموكَ ، فَبَعُدَت عَلَيهِمُ الغايَةُ ، وأسقَطَهَمُ المِضمارُ . وكُنتَ أَحقَّ قُرَيشٍ بِقُرَيشٍ ؛ نَصَرتَ نَبِيَّهُم حَيّا ، وقَضَيتَ عَنهُ الحُقوقَ مَيِّتا . وَاللّهِ ما بَغيُهُم إلّا عَلى أنفُسِهِم ، ونَحنُ أنصارُكَ وأعوانُكَ ، فَمُرنا بِأَمرِكَ ! ۱

4 . الحِرصُ

۳۲۸.الأمالي للطوسي عن مالك بن أوس :بَعَثَ [عَلِيٌّ عليه السلام ] إلى طَلحَةَ وَالزُّبَيرِ فَدَعاهُما ، ثُمَّ قالَ لَهُما : أ لَم تَأتِياني وتُبايِعاني طائِعَينِ غَيرَ مُكرَهَينِ ، فَما أنكَرتُم ! أ جَورٌ في حُكمٍ ، أوِ استِئثارٌ في فَيءٍ؟ ! قالا : لا . قالَ عليه السلام : أو في أمرٍ دَعَوتُماني إلَيهِ مِن أمرِ المُسلِمينَ فَقَصَرتُ عَنهُ؟ ! قالا : مَعاذَ اللّهِ .
قالَ عليه السلام : فَمَا الَّذي كَرِهتُما مِن أمري حَتّى رَأَيتُما خِلافي ؟
قالا : خِلافَكَ عُمَرَ بنَ الخَطّابِ فِي القَسمِ ، وَانتِقاصَنا حَقَّنا مِنَ الفَيءِ ؛ جَعَلتَ حَظَّنا فِي الإِسلامِ كَحَظِّ غَيرِنا مِمّا أفاءَ اللّهُ عَلَينا بِسُيوفِنا مِمَّن هُوَ لَنا فَيءٌ فَسَوَّيتَ بَينَنا وبَينَهُم . ۲

5 . الجَهالَةُ

۳۲۹.الإمام عليّ عليه السلامـ مِن كتابٍ لَهُ إلى عَقيلٍ ـ: ألا وإنَّ العَرَبَ قَدِ اجتَمَعَت عَلى حَربِ أخيكَ اليَومَ اجتِماعَها عَلى حَربِ النَّبِيِّ صلى الله عليه و آله قَبلَ اليَومِ ، فَأَصبَحوا قَد جَهِلوا حَقَّهُ ، وجَحَدوا فَضلَهُ . ۳

1.الأمالي للمفيد : ص۱۵۴ ح۶ .

2.الأمالي للطوسي : ص۷۳۱ ح۱۵۳۰ .

3.الغارات : ج۲ ص۴۳۱ .

  • نام منبع :
    منتخب موسوعة الإمام عليّ بن أبي طالب عليه السلام
    المساعدون :
    غلامعلي، مهدي
    المجلدات :
    1
    الناشر :
    دار الحديث
    مکان النشر :
    قم
    تاریخ النشر :
    1388
    الطبعة :
    الاولي
عدد المشاهدين : 130095
الصفحه من 987
طباعه  ارسل الي